وفد ياباني2

جامعة كربلاء تبحث مع أربع جامعات يابانية سبل تطوير العلاقات العلمية

وفد ياباني3

بحثت جامعة كربلاء مع وفد من اربع جامعات يابانية سبل تطوير العلاقات الثقافية والأكاديمية، وتبادل الخبرات وترصين البحث العلمي لدعم الابتكار وتوظيف الأساليب الأكثر حداثة في التعليم.

وقال رئيس جامعة كربلاء الأستاذ الدكتور منير حميد السعدي خلال لقائه الوفد الذي ضم (جامعة تشيبا، وجامعة طوكيو، وجامعة  واسيدا، وجامعة كيوشو) انه تمت مناقشة أوجه وفرص التعاون بين جامعة كربلاء والجامعات اليابانية ، ومسارات التعاون المستقبلية. مشيراً الى حرص جامعة كربلاء على تفعيل مذكرات التفاهم بينها وبين باقي المؤسسات التعليمية العالمية، خصوصاً في مجال تدريب الأساتذة والطلبة وعقد المؤتمرات والندوات العلمية المشتركة، مبيناَ أن الجامعة تتطلع أيضاً إلى أن يكون تعاونها مع الجامعات العالمية عالي المستوى من خلال عقد العديد من مذكرات التفاهم.

واضاف السعدي أن الاتفاق شمل وضع أسس للتعاون العلمي والثقافي بين الجامعات اليابانية وجامعة كربلاء والافادة من التطورات العلمية لدى الجانب الياباني، وتطوير العمل الأكاديمي في الدراسات الأولية والعليا.

لافتاً إلى أن تلك العلاقات مهمة لخدمة العملية التعليمية في العراق عامة، مشيداً بالتجربة اليابانية وما حققته من انجاز على مستوى التعليم التي أبدت استعدادها في مجال التعاون الأكاديمي المشترك.

 

وفد ياباني2

من جانبه أعرب الدكتور كازو موريموتو المتحدث باسم الوفد، عن استعداد الجامعات اليابانية توثيق العلاقات التعليمية والبحثية مع جامعة كربلاء، مشيداً بدور وزارة التعليم العالي والبحث العلمي لتفعيل وتوسيع التعاون العلمي مع الجامعات العالمية،  التي سيكون لها أثر كبير في تطوير البنية التعليمية.

موضحاً أن هدف الزيارة لتعزيز العلاقات العلمية والثقافية والتكنولوجية ودعم التعاون بين الجامعات اليابانية وجامعة كربلاء من خلال زيادة التعاون في دعم المشروعات البحثية المشتركة.

مؤكداً رغبة في التعاون المثمر مع الجانب العراقي، مشيراً إلى ضرورة تعزيز ودعم العلاقات العلمية والبحثية بشكل أكبر.

فيما اكدت البروفيسورة كيكو ساكوراي من جامعة واسيدا اليابانية ان جامعة كربلاء متجهة نحو خطى المؤسسات الأكاديمية العريقة التي تكون امتداداً معرفياً لبرامجها الغنية ولرسالتها التطويرية في رعاية البحث العلمي، وتلبية حاجات المجتمع الفكرية والمادية.وسعيها المتواصل للإنطاق نحو العالمية، والانفتاح على المجتمع وحاجاته ومؤسساته والمضي قدماً لتطبيق سياسة الجامعة المنتجة، ودورها في إقامة المؤتمرات والندوات التي تعالج المشاكل المختلفة .

وتضمن اللقاء تقديم عرض تعريفي عن محافظة كربلاء ومعالمها الدينية  والتاريخية ومقوماتها السياحية والصناعية . وتقديم  نبذة عن جامعة كربلاء ودورها في تنمية وتطوير المحافظة.