طلبة جامعة كربلاء يحتفلون بتخرجهم مع مقاتلي الحشد الشعبي في تكريت

احتفل طلبة جامعة كربلاء بتخرجهم مع مقاتلي الحشد الشعبي في مدينة تكريت، لتقديم الدعم والاسناد لمجاهدي الحشد الشعبي ووفاء لرجاله وتضحياتهم، وسط ترحيب المقاتلين.

وقال ممثل الطلبة حسين عفجاوي كان من المهم أن نكون مع حشدنا فالموضوع ليس مجرد احتفال بل هو رسالة إنسانية وواجب وطني واجتماعي وأخلاقي تجاه من يدافع عنا ويصون كرامتنا وتقديراً ووفاء من طلبة جامعة كربلاء لرجال الحشد وتضحياتهم الكبيرة.

مبيناً ان الطلبة يعبرون من خلال احتفالهم هذا عن فخرهم واعتزازهم البمجاهدين وتضحياتهم وإصرارهم على المضي قدماً في طريق النصر والدفاع عن الوطن وحماية مقدساته.

مؤكداً أن الروح الوطنية العالية التي نستلهمها دائماً من ابطال الحشد الشعبي، ومن عزة مواقفهم النابضة بالإباء والتضحية والفداء، تجعلنا أكثر وفاء وولاء، وصبراً، وأملاً بالانتصار على من يعيث خراباً وقتلاً وفساداً، واضاف إن الطلبة سيبقون مشاريع علم يبنون بسواعدهم ما تهدم، واعادة تأهيل ما تدمر، وأنهم سيكملون الطريق يداً بيد مع القوات الامنية والحشد الشعبي، جنوداً أوفياء بالعلم والسلاح، وبالمعرفة والدماء.

طلاب في تكريت1

 

ورفع الطلبة أعلام العراق ورددوا النشيد الوطني والهتافات الوطنية التي حيت مجاهدي الحشد الشعبي، وثمنت تضحياته التي أعادت الأمان للعراقيين، كما تضمن الاحتفال اقامة معرض توثيقي يجسد انتصارات الحشد الشعبي والقوات الأمنية ويسلط الضوء على جهود مقاتلينا في طرد الإرهابيين من المدن وإنقاذ المدنيين، وعرض الصور والافلام التي تجسد انتصارات الحشد الشعبي على الدواعش والغنائم العسكرية التي سيطر عليها ابطال الحشد الشعبي مثل الاسلحة والاحزمة الناسفة والمساطر التي كانت تستخدم للتفخيخ واجهزة اتصال لاسلكية.

جامعة كربلاء

المدينة الجامعية - فريحة