ندوة علمية في جامعة كربلاء تبحث المستجدات العلاجية لأمراض الضغط والرجفان

نظمت كلية الصيدلة في جامعة كربلاء ندوة عن المستجدات في علاج امراض القلب والشرايين بمشاركة باحثين من جامعة كربلاء ودائرة صحة كربلاء .

وهدفت الندوة التي أقيمت تحت شعار ( الجديد في علاج أمراض القلب والشرايين ) وبالتعاون مع مدينة الإمام الحسين الطبية الى الاطلاع على اخر المستجدات في علاج ارتفاع الضغط الرئوي وعلاج الرجفان الاذني واستعراض أحدث المستجدات والطرق للعلاج من أمراض ضغط الدم وتأثيره على صحة الإنسان، ومناقشة أحدث سبل الوقاية من الإصابة بضغط الدم.

وتضمنت الندوة محورين هما ارتفاع الضغط الرئوي وعلاج الرجفان الاذني، وناقش المشاركون أبرز الجوانب الوقائية والعلاجية المرتبطة بمجال ضغط الدم، كدراسة أسباب انتشاره محلياً وعالمياً،  وارتباط ضغط الدم بالسمنة، وبحث مسببات الإصابة في الأطفال والمراهقين، وأثر ضغط الدم على الأعضاء الأخرى كالقلب والكلى والعينين.

ودعا الباحثون الى مواكبة التطورات العلمية التي تشهدها دول العالم المتقدم من اجل اعطاء التشخيص الصحيح لهذا النوع من الامراض. والتركيز على برامج التوعية الصحية العامة التي تشجع على سلوك نمط معيشة صحي للوقاية من ارتفاع ضغط الدم، وممارسة الرياضة المعتدلة يومياً، واكد الباحثون على ضرورة التوعية بالفحص الدوري والكشف المبكر للضغط، وتشجيع إجراء الدراسات العلمية لتحديد مدى انتشار مرض ضغط الدم ومتابعة مدى استجابة المرض للعلاج، ورفع مستوى التوعية العامة، والمشاركة في التثقيف الصحي وإيصال مستجدات العلاج إلى المعنيين من الممارسين في الحقل الصحي، إضافة إلى التأكيد على الأطباء في نشر ثقافة الوعي بالمرض المنتشر بشكل كبير بين البالغين.

من جانبه قال عميد كلية الصيدلة الدكتور احمد صالح الخزعلي ان الكلية تسعى الى الارتقاء بالواقع الصحي والنتاجات العلمية في محافظة كربلاء خاصة والعراق بشكل عام. لافتاً الى ضرورة تحسين نتائج التحكم في ارتفاع ضغط الدم بالمجتمع، وتحسين ممارسة الأطباء المعالجين لارتفاع ضغط الدم استناداً للمبادئ التوجيهية الحديثة، موضحاً إن الاكتشاف المبكر لارتفاع ضغط الدم يمثل أهم خطوة في العلاج، خصوصاً أن أعراض مرض ارتفاع ضغط الدم لا تظهر بصورة واضحة وإنما تكمن في الجسم سنوات قبل أن تظهر بعد أن تتمكن من السيطرة على أعراض الجسم.

جامعة كربلاء

المدينة الجامعية - فريحة