باحث من جامعة كربلاء ينجح في علاج بعض امراض الناسور باستخدام الغشاء المشيمي

نشر الباحث والتدريسي في كلية الطب في جامعة كربلاء الاستاذ المساعد الدكتور عبد الرزاق خلف حسن بحثاً عن استخدام الغشاء المشيمي للإنسان في علاج بعض امراض الناسور المستعصية في موقع سبرنكر العالمي.

واكد الدكتور عبد الرزاق ان نتائج البحث اثبتت نجاح استخدام الغشاء المشيمي للإنسان مع شبكة صناعية في علاج الناسور بين المهبل والمستقيم بعد اجراء عملية جراحية تحت تخدير العام بترقيع هذا الناسور باستخدام الغشاء المشيمي وامكانية تطبيقه والاستفادة منه مستقبلاً.

مبيناً ان الغشاء المشيمي، أو ما يعرف بالغشاء الأمينوسي يحتوي على العشرات من المركبات البيولوجية النشطة للغاية، المسؤولة عن حماية الجسم من البيئة الخارجية، فضلاً عن استخدام مستخرجات المشيمة كمضادات للبكتيريا والفيروسات وزيادة المقاومة للعوامل البيئية الضارة وتطبيع الاوضع البيوكيميائية، والتجميل الطبي.

وعن اهمية البحث وسبب اختياره للنشر في موقع سبرنكر العالمي اوضح عبد الرزاق ان البحث يعد من البحوث الرائدة والاصيلة في المجال الطبي كون هذا النوع من النواسير يعد من الحالات الخاصة المستعصية والمتعبة للجراح والمريض، فضلاً عن امكانية تطبيقه والحصول على نتائج علمية كثيرة.

جامعة كربلاء

المدينة الجامعية - فريحة