دراسة علمية في جامعة كربلاء تكشف عن تأثير مستخلص الزبيب الاسود على المعايير الوظيفية للكبــد والكليــة والاجهــزة الحيويــة في الجسم

دراسة

 

ناقشت كلية التربية للعلوم الصرفة في جـــامعة كـــــربلاء رســـاله ماجستير عن تأثير المستخلص المائي للزبيب الاســـود في تنظيم الفعاليات الحيوية للكبد والكلية وتقليل الاثر السمي لبعض الاجهزة الحيويــة في الجسم للطالبة آيـــات حازم عجيل

وتناولت الرسالة اختبار فاعلية المستخلص المائي للزبيب الاسود في تنظيم الفعاليات الحيوية للكبد والكلية وتقليل الاثر السمي للكادميوم على الاعضاء الجنسية، ودراسة بعض المتغيرات الوظيفية والنسيجية للكبد والكلية والجهاز التناسلي الذكري الناتجة من التعرض لكلوريد الكادميوم والمساهمة في التوصل الى علاج نباتي يعالج او يقلل من اثار الاجهاد التأكسدي الحاصل له بسبب عنصر الكادميوم والتقليل من الأدوية الكيماوية التي لها اثار جانبية.

وبينت الدراسة اهم المحاور الرئيسة للمعايير الدموية والتي تشمل اعداد كريات الدم الحمراء، ومستوى الهيموغلوبين ومستوى الحديد، وأعداد خلايا الدم البيضاء اضافه الى قياس مرتسم الدهون الذي يشمل الكوليسترول الكلي والكليسريدات الثلاثيه والبروتين الدهني عالي الكثافة والبروتين الدهني واطئ الكثافة والبروتين الدهني واطئ الكثافة جداً

وناقشت الرسالة التأثير السلبي لكلوريد الكادميوم على وظيفة الكبد من خلال تراكم السموم في الجسم وتلف الخلايا الكبدية والكلية والجهاز التناسلي الذكري، اضافة الى تأثر الاعضاء بالتراكيز الواطئ لكلوريد الكادميوم يكون اقل ويزداد التأثر بمرور الزمن لأحداث الفعل التراكمي للكادميوم

وخلصت الدراسة الى امتلاك المستخلص المائي للزبيب الاسود فعالية مضادة للأكسدة لأنه يعمل على تقليل من حدوث التغيرات الفسلجية والكيموحيوية والنسيجية التي يسببها كلوريد الكادميوم.

جامعة كربلاء

المدينة الجامعية - فريحة